الثروة الحيوانية ومهددات تنميتها في البيئات الجافة بمحلية أم كدادة للفترة من 1988 -2010م

عمر آدم عبد الله بليلة

Abstract


هدفت الدراسة إلى معرفة مشكلات البيئة في المناطق الجافة وأثرها على تنمية الثروة الحيوانية بصفة عامة، وفي منطقة الدراسة بصفة خاصة، ومعرفة أهم المهددات الطبيعية والبشرية لتنمية الثروة الحيوانية في المنطقة، وقد استخدم الباحث المنهج التاريخي، ومنهج الايكولوجيا السياسية والوصفي التحليلي، واستخدم برنامج الحزم الإحصائية للعلوم الاجتماعية في تحليل البيانات وعرضها. كشفت الدراسة عن وجود مهددات لتنمية الثروة الحيوانية، وعوامل أخرى لم تصل مرحلة التهديد، لكنها أثرت على تنمية الثروة الحيوانية في المنطقة، فالمهددات تمثلت في قلة الأمطار،  الجفاف، تصحر المراعي الطبيعية، تدهور البيئة والموارد الطبيعية، ندرة الموارد المائية، انتشار الأوبئة والأمراض الفتاكة، نفوق الحيوانات، وسوء إدارة الموارد الطبيعية، عدم الاستقرار الاجتماعي والأمني، السرقات والنهب والسلب، التخلص من الحيوانات  قبل فقدانها، الصراع على الموارد، عدم وجود المسارات الدائمة، فشل المواسم الزراعية، انتشار الفقر، الرعي المفرط، انتشار الحرائق وسط المراعي، البيع المستمر للأمهات، انتشار الحركات المسلحة في المنطقة. أما العوامل المؤثرة على تنمية الثروة الحيوانية فتشمل  نقص الخدمات البيطرية والإرشادية، عدم وجود محاجر بيطرية، غياب برامج تحسين النسل، ضعف البني التحتية مثل عدم وجود الطرق، صعوبة النقل والتسويق، عدم وجود وسائل التبريد والتخزين، التوسع الزراعي على حساب المراعي الطبيعية، غياب التمويل وآليات المتابعة، النظرة التقليدية للرعي، ضعف الاستثمارات. ومن أهم التوصيات إنشاء مركز متخصص لبحوث المراعي الطبيعية والثروة الحيوانية في المنطقة يهتم بالإحصاء الحيواني وسبل تنمية الثروة الحيوانية عبر تحديث نظم الإنتاج، وإدخال برامج اللقاحات والأمصال لتحسين النسل، تطوير برامج وأساليب الإرشاد البيطري، توفير الخدمات البيطرية والإرشاد البيطري وغيرها من التوصيات المهمة.

Full Text: PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.