الواجب العيني والكفائي والمحدد عند الأصوليين والفروع المخرجة عليها

طارق عثمان علي منصور

Abstract


هدف هذا البحث إلى بيان أحد أقسام الواجب، الذي يُعد واحداً من الأحكام التكليفية الخمسة عند المتكلمين من الأصوليين ، حيث عرَّف البحث الواجب العيني والكفائي والمحدد، ومذاهب الأصوليين فيها، وما تخرج على هذا التقسيم من فروعٍ فقهية. كما هدف البحث إلى تقديم دراسة أصولية فقهية مؤكدةً مبدأ العلاقة الوطيدة بين الأصول والفقه. واستخدم الباحث المنهج الاستقرائي والتحليلي كمنهج لمعالجة مباحث الموضوع. وتوصل الباحث إلى مجموعة من النتائج منها: أنَّ تقسيم الواجب إلى عينيِ وكفائيٍ تقسيمٌ اعتباري، وأنَّ كلاً منهما ينقسم إلى أقسامٍ عِدة ، وأنَّه قد وقع الخلاف بين الأصوليين في أفضلية العيني على الكفائي، وأنَّه الراجح في المسألة ، كما أنَّ الخلاف فيمن وُجِّه إليه الخطاب بالواجب الكفائي خلافٌ لفظي لا حقيقيٌ لا تترتب عليه أيَّ آثارٍ فقهية، وأنَّ فرض الكفاية يتعين بالشروع فيه على الراجح ، ويجري التقسيم إلى عينِ وكفاية في المندوب أيضاً ؛ وينقسم الواجب باعتبارٍ آخر إلى محدودٍ وغير محدود، فالمحدود ما عيَّن له الشارع مقداراً معيناً أو وقتاً معيناً ، وغير المحدود ما لم يكن كذلك. كما بيَّن البحث نماذج من الفروع الفقهية المبنية على هذا التقسيم.وأوصى الباحث بضرورة التفقه في الدين وذلك بمعرفة ما طلبه الشارع الحكيم منَّا معاشر المكلفين ، وأنَّ أي عبادة بغير فقهٍ مردودةٍ على صاحبها، وأنَّه لابد للدارسين في الفقه وأصوله من الربط بينهما بياناً للصلة الوثيقة التي تجمعهما.

Full Text: PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.